جامعة عين شمس تستعد لزيارة مراجعة الجودة بسلسلة ندوات تعريفية

تحت رعاية أ.د. عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس و إشراف عام الأستاذ سمير عبد الناصر أمين عام الجامعة و المشرف العام علي مشروع الأيزو بالجامعة ، عقدت ندوة تعريفية لجميع أعضاء الجهاز الإداري بالجامعة تحت عنوان " المخاطر البيئية المحتملة للعمل بالجامعات " و التي حاضر بها أ. كرم حجازي أمين الجامعة المساعد لشئون الدراسات العليا و البحوث و أ. سهيل حمزة أمين الجامعة المساعد لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة و بحضور المهندس نبيل البكري مستشار الجامعة في ملف الأيزو و لفيف من السادة مديرين العموم و مديري الإدارات و الإداريين.

جاءت الندوة في إطار استعدادات الجامعة لزيارات المراجعة الدورية من ممثلي شركة انترتك العالمية المانحة للأيزو منتصف أغسطس المقبل.

حيث كانت جامعة عين شمس قد نجحت في الحصول على شهادتين في الجودة هما: ISO (9001:2015)  ISO (140001:2015) في جودة الإدارة البيئية.

و في تصريح خاص أكد أ.سمير عبد الناصر أن جامعة عين شمس تعد من الجامعات الرائدة التي نجحت في الحصول على الأيزو وحرصت على تجديدها بشكل دوري وتطبيق أحدث اصداراتها .

لافتاً إلى أن الجامعة لم تكتف بتطبيق معايير ومتطلبات جودة الإدارة، بل نجحت في الحصول على شهادة دولية معتمدة في جودة الإدارة البيئية و هي ISO 140001:2015  و التي تعني قدرة المؤسسة على ممارسة كافة أنشطتها في إطار من المحافظة على البيئة.

و أضاف أن الجامعة برئاسة و رعاية أ.د. عبد الوهاب عزت تحرص على تطبيق المعايير العالمية المعتمدة لتوفير بيئة تعليمية متميزة تخدم المجتمع الداخلي بكافة أضلاعه ( الطالب ، الأستاذ، الموظف ).

و من جانبه تناول أ. كرم حجازي أهمية تطبيق كافة الخطوات الإجرائية للحصول على رضاء العميل مع تقديم أعلى مستويات جودة الخدمة المقدمة سواء لعملاء الجامعة الداخليين أو الخارجيين. وشدد على ضرورة تقدير العنصر البشري باعتباره سر نجاح المنظومة الإدارية.

كما أوضح أ. سهيل حمزة أن قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة أجرى من خلال فريق عمل متكامل عدد من القياسات لضمان تطبيق معايير الجودة البيئية و أسفرت جميعها عن نتائج جيدة تبشر بنجاح منظومة العمل في الجامعة في تطبيق معايير جودة الإدارة البيئية.مضيفاً أن القياسات شملت قطاع التغذية بالمدن الجامعية و الحرم الجامعي الرئيسي ، مع استمرار إجراء القياسات لتشمل الجامعة ككل.

  • Jul 28, 2019