جامعة عين شمس تستعد لانطلاق ماراثون امتحانات طلاب الفرق النهائية

أجرى أ.د. محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس و أ.د. عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم و الطلاب جولة تفقدية لمبنى الإمتحانات بالجامعة و عدد من القاعات و الأبنية المجهزة لاستقبال طلاب مختلف الكليات ، وذلك قبيل انطلاق ماراثون امتحانات طلاب الفرق النهائية ، وتنفيذاً لقرار المجلس الأعلى للجامعات الخاص ببدء انعقاد امتحانات الفصل الدراسي الثاني لطلاب السنوات النهائية بالجامعات خلال يوليو الجاري ،باعتبار ذلك شرطاً أساسياً للتخرج.

وفي هذا السياق اتخذت جامعة عين شمس كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة الظروف الاستثنائية لفيروس كورونا المستجد ، و وفقاً للمعايير المعلن عنها من قبل منظمة الصحة العالمية، و وزارة التعليم العالي و البحث العلمي و وزارة الصحة، حرصًا على صحة وسلامة أبنائها الطلاب وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم والعاملين بالجامعة.

و من المقرر أن يخوض ماراثون الامتحانات بجامعة عين شمس 49,500 طالب على مستوى كليات الجامعة ، على أن تتراوح فترات الامتحانات في اليوم الواحد ما بين فترة واحدة ببعض الكليات كما في ( كلية الهندسة- طب الأسنان – الصيدلة – التمريض ) ، أو فترتان كما في كليات (الطب - الحاسبات و المعلومات- الألسن – التربية – التربية النوعية – العلوم – الحقوق) ، أو أكثر من فترتين لتصل إلى ثلاث أو أربع فترات مثل كليات (التجارة – الآداب – البنات ).

ومن المقرر أن يصل متوسط عدد الطلاب في الفترة الواحدة بالكليات ما بين 200 - 1200 طالب تقريباً وفقًا لعدد طلاب كل كلية.

وقد حرصت إدارة الجامعة على تنفيذ حملة تطهير و تعقيم شاملة لكافة الأبنية و مشتملاتها وملحقاتها بالإضافة إلى اللاندسكيب و الحرم الجامعي و الممرات و جميع المداخل و المخارج .

كما تمت مراجعة كافة منافذ التهوية بأماكن انعقاد لجان الامتحانات سواء (مدرجات – قاعات وسكاشن – معامل – ممرات) .

ومن المقرر أن يتم استقبال الطلاب صباح يوم الامتحان قبل موعد دخول اللجان بساعة وذلك من خلال العديد من المنافذ بكل كلية تجنباً لحدوث أي تزاحم ، هذا إلى جانب تحديد مسارات إجباريه لدخول وخروج الطلاب للجان ؛ لتجنب أية تجمعات داخل الكلية سواء قبل أو بعد انعقاد الامتحان و تكليف أفراد الأمن الإداري بإلزام الطلاب بخريطة المسار الإجباري للدخول والخروج.

كما تم التشديد على ضرورة إلتزام السادة الملاحظين والعمال بارتداء كمامات وقفازات بالاضافة إلى قياس درجة حرارتهم كل فترة من فترات الامتحان على مدار اليوم بمكان مستقل داخل الكلية بعيداً عن أماكن الطلاب ، مع التأكيد على عدم تعرض الملاحظين أو العمال لأي عزل أو حجر صحي خلال الثلاث أسابيع السابقة للعمل وإقرارهم ذلك ما أمكن ، بالإضافة لتقليل التعامل لأدنى حد بين الملاحظين والعمال مع الطلاب فضلاً عن تكليف العمال بالتطهير الدائم لدورات المياه والحفاظ بصفة مستمرة على نظافة الكليات .

وكذلك منع التدخين أثناء الامتحانات داخل الكلية ، مع التاكيد على إلتزام كل طالب باحضار جميع الأدوات الكتابية اللازمة للامتحان والخاصة به لمنع تداولها فيما بين الطلاب بعضهم البعض مع قيام الجامعة بتوفير زجاجات المياه للطلاب.

كما حرصت إدارة الجامعة على توفير عبوات بلاستيكية ذات عجل لسهولة تخزين كراسات إجابات الطلاب لمدة 48 ساعة قبل تداولها ببن السادة أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالكنترولات ، سعة كل عبوة 500 كراسة إجابة وسيتم توزيعها على الكليات وفقاً لنسبة عدد الطلاب بالفرق النهائية بكل كلية.

وفيما يتعلق بالإجراءات الطبية المزمع تطبيقها طوال فترة إنعقاد الامتحانات ، فقد تم توفير كافة المستلزمات الطبية و الوقائية للفرق الطبية العاملة والمختصة بفحص الطلاب على بوابات الجامعة الرئيسية و لجان الامتحان أو بالمراكز الطبية من ( ماسك وجه و فيس شيلد طبى ـ مطابقين للمواصفات الطبية ، جوانتيات طبية ، كواشف حرارية ، مطهرات ومعقمات)

،وذلك بالتعاون و التنسيق بين الإدارة العامة للشئون الطبية و مستشفيات جامعة عين شمس و كليتي العلوم و الزراعة.

فضلاً عن التشديد على استمرار عمل المراكز الطبية بالكليات بكامل طاقتها مع منع الإجازات للأطقم الطبية العاملة بها طوال فترة سير الامتحانات. بالإضافة لدعم بعض الكليات بعدد 2 تمريض من مستشفى الطلاب طوال فترة الامتحانات.

كما تم توفير 3 سيارات إسعاف إحداهما مقرها ثابت عند مبنى الامتحانات لخدمة الحرم الجامعي والحرم المقابل وحرم الجامعة بالعباسية ، والأخرى بالإدارة الطبية جاهزة لأي طواريء استثنائية و الثالثة بكلية الزراعة.وقد تم التنسيق مع إسعاف القاهرة لتوفير سيارة إسعاف مجهزة للتواجد بكلتيى ( البنات ، التربية ) خلال فترة الامتحانات لتلافي أي أزمات طارئة للطالبات ، كما تم توفير 2 فرقة طواريء طبية تتكون الفرقة الواحدة من دكتور و2 تمريض وموظف من الإدارة الطبية بحيث تتواجد بالحرم الجامعي الرئيسي لخدمة كليات الحرم الرئيسي والحرم المقابل وحرم الجامعة بالعباسية .

كما تم التنسيق بين الإدارة العامة للشئون الطبية ومستشفيات جامعة عين شمس حيث تم تشكيل غرفة عمليات طبية لمتابعة تنفيذ كافة الإجراءات الطبية المتعلقة بسير عملية الامتحانات والتعامل مع أي حالة مرضية طارئة .

وفي حال الاشتباه بظهور أية أعراض بين الطلاب أثناء الامتحان مثل ارتفاع درجة الحرارة إلى 37 ونصف درجة فيما فوق ، يمنع الطالب من دخول الامتحان ويتم اصطحابه فوراً لمستشفى الطلاب بسيارة اسعاف مجهزة لإجراء كافة الفحوصات الطبية اللازمة والاطمئنان على حالته الصحية.

ويتم التأجيل للطالب بعذر طبي مقبول دون سداد مقابل العذر والاحتفاظ بتقدير المادة ، مع حق الطالب بدخولها الدور الثاني .

  • Jul 9, 2020